منصة مجابهة كورونا تُطالب بإغلاق المطاعم ووقف الرحلات بين الولايات

0 37

طالبت “منصة مجابهة كورونا” الحكومة باتخاذ إجراءات إضافية لمحاربة الوباء، ودعت لضرورة النظر في وقف الرحلات الداخلية بين ولايات البلاد وإغلاق المواني البرية ومنع التنقل بين المناطق، و إغلاق المطاعم والمنتديات أمام الجمهور مع الإبقاء علي خدمات التوصيل، وإغلاق المحال التجارية باستثناء محال بيع الأغذية والصيدليات.
ودعت “المنصة” في نشرة توعوية اليوم “الجمعة” لحظر الاجتماعات والتجمعات السياسية والثقافية، ومنع التجمعات الاجتماعية بكل أشكالها (من مناسبات أفراح وأتراح)، تخفيض أعداد العاملين بشركات القطاعين العام والخاص، إنشاء وسائل تواصل إضافية مع الجمهور، فضلاً عن إلغاء جميع المنافسات الرياضية ووقف الأنشطة الرياضية بالأحياء السكنية.
وشددت المنصة على أهمية تخصيص مستشفيات لمن يعانون من أعراض صدرية وإضافة لوحات إرشادية بتلك المستشفيات مع تعيين متطوعين لإرشاد المراجعين، فضلاً عن دعم الشرائح الضعيفة المتاثرة بهذه التوصيات (مثالاً بائعات الشاي).
ونوهت “المنصة” في رسالتها إلى أن المجتمع السوداني يتميز بالتواصل والمشاركات الاجتماعية ما يستدعي التحلي بالوعي والتصميم في الالتزام بمقتضيات الظروف الاستثنائية، وقالت المنصة في نشرتها “نمر الآن بظرف نادر وغير عادي يفرض تغييرات مؤقتة ،قاسية وصارمة”.

وأشارت إلى أن سرعة انتشار الفايرس الوبائية أحدثت خسائر كبيرة في الأرواح وفرضت قيود غير مسبوقة وتكلفة اقتصادية باهظة عانت منها الدول الغنية قبل الفقيرة، وأضافت “يبقى الخيار الاستراتيجي الوحيد لنا هو منع دخول الوباء والعمل بقوة لحصره “.
ونوهت إلى أن الالتزام الصارم بالتباعد الاجتماعي هو الخط الأول مع توعية المواطن بضرورة غسل اليدين (بالماء والصابون) باستمرار ولمدة أربعين ثانية علي الأقل والبعد عن أماكن الإزدحام وحفظ مسافة لاتقل عن ( ٦ أقدام) بين كل شخص وآخر وأستعمال المناديل عند العطس.
وأوصت المنصة الجهات المسؤولة باتخاذ كافة الإجراءات القانونية لإنفاذ هذه التوصيات في كل أنحاء البلاد تحت إشراف القوات النظامية، وناشدت كافة المواطنين بالتعاون التام لتجنب البلاد خطر انتشار الفيروس.
وقالت المنصة “لابد من الإشارة الي الجهد الكبير للترتيبات التي تم إتخاذها من قبل إدارة الحرمين الشريفين وكذلك سلطات الفاتيكان لتقليل مخاطر انتشار هذا الوباء”، وأضافت “عليه نرجو من قادة الطوائف الدينية الاقتداء بذلك و تعليق الحضور لاداء الصلوات الجماعية ـــ يومية أو أسبوعية ــــ مؤقتاً وحث الأفراد على الصلاة في منازلهم لتقليل فرص انتشار الوباء.
وناشدت المنظمة أيضاً إدارات المستشفيات الحكومية والخاصة والعيادات لاتخاذ التدابير الأزمة للتقليل من أعداد المرضي إلى أقل حد ممكن وتنفيذ توجيهات وزارة الصحة الاتحادية حول كيفية الدخول للمستشفيات بدقة.
وقالت المنصة “نرجو مشاركة كافة شرائح المجتمع المدني و القوات النظامية في تفعيل هذه الخطوات لمدة أدناها أسبوعين قابلة للتمديد حتى نعبر بوطننا الحبيب إلى بر الأمان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.