قبيل التوقيع على اتفاق السلام.. حمدوك يعقد اجتماعات هامة مع قيادات الجبهة الثورية في جوبا

0 173

اجتمع رئيس الوزراء الإنتقالي، الدكتور عبدالله حمدوك مع قيادات الجبهة الثورية امس الاحد بفندق كراون في العاصمة جوبا.

وتشهد عاصمة جنوب السودان اليوم الاثنين، مراسم احتفال التوقيع على اتفاق السلام بين الحكومة السودانية و”الجبهة الثورية” (التي تضم حركات مسلحة وقوى سياسية) .وقال وزير الاعلام والناطق الرسمي باسم الحكومة الاستاذ فيصل محمد صالح في تصريحات لوكالة الانباء (سونا) بأن قيادات الجبهة الثورية أكدوا سعادتهم بتوقيع الاتفاق و”تصميمهم على إنجاح الاتفاق”.وأضاف فيصل بان رئيس الوزراء قدم اقتراحا لعمل مصفوفة لتنفيذ الاتفاق، ويمكن للجان الفنية التي تعمل في تنفيذ الاتفاق السفر للخرطوم، وبالتالي يمكن أن يكون وفد مقدمة للجبهة الثورية.وطلبت قيادات الجبهة الثورية تداول الامر قبل الرد، وقال فيصل اعتقد انهم لو فعلوا ذلك نكون قد قطعنا شوطا كبيرا، واكد قيادات الجبهة الثورية اثناء الاجتماع عودتهم للسودان في أقرب فرصة والمساهمة مع الحكومة السودانية لتنفيذ الاتفاق.وكذلك أجرى حمدوك اجتماعا مع رئيس حركة وجيش تحرير السودان مني أركو مناوي، وضم الاجتماع قيادات حركة تحرير السودان.ووصف فيصل الاجتماع مع مناوي وقيادات حركة تحرير السودات بالموفق، وأوضحوا تصميمهم للعمل كتفا بكتف على إنجاح الاتفاق، وعبروا عن قناعتهم الكاملة بالاتفاق، وتحدثوا عن مصاعب كانت تقف عائقا في الماضي ومشاكل ناتجة عن عدم الثقة، لكن حمدوك أكد لهم انه آتي برؤى خالصة لتنفيذ الاتفاق.الجدير بالذكر أن حمدوك وصل صباح الاحد للعاصمة جوبا وانخرط في اجتماعات مطولة بدأها مع رئيس حكومة جنوب السودان، الفريق أول سلفاكير ميارديت، ونائبه الدكتور رياك مشار، ثم عقد اجتمعاً مع أعضاء مجلس السيادة ضم رئيس وفد الحكومة للمفاوضات الفريق أول محمد حمدان دقلو، والفريق اول ركن شمس الدين كباشي، والأستاذ محمد حسن التعايشي، وفريق الوساطة بدولة جنوب السودان

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع