إنتفاضة حلفا البطانة تستعد لفك الارتباط بولاية كسلا

0 230


الخرطوم: الحرية نيوز
شرعت لجنة إنتفاضة حلفا البطانة في إنفاذ خطوات عملية لفك الارتباط بولاية كسلا وتكوين ولاية البطانة.
وقال رئيس لجنة العلاقات الخارجية بلجنة إنتفاضة حلفا البطانة ممدوح مهدي في اجتماع ضم قيادات المنطقة مع ناظر عموم الشكرية احمد محمد حمد ابوسن ان انهيار وتدهور الخدمات المتعمد ارغم مواطني المنطقة لإعلان الانتفاضة والمطالبة بولاية منفصلة من كسلا.
ولفت َمهدي الي الرسوم والجبايات والضرائب التي تتحصلها الولاية بدون تقديم الخدمات للمنطقة وزاد: “ولاية كسلا بقرة حلوب تأخذ خيرات وموارد المنطقة وبدون مردود بحجة انها موارد قومية”.
وفي سياق متصل كشف ناظر الشكرية احمد محمد حمد ابوسن عن ورقة دفع بها إبان مفاوضات جوبا طالب خلالها بإنشاء ولاية البطانة وقال إن مسؤولين حكوميين سعوا لاجهاض الولاية ومضى للقول :” الان حصحص الحق ولن نترك حقوقنا واذا لم تمنحنا الحكومة حقوقنا يمكن أن نحكم أنفسنا ذاتيا”.
ونبه ابوسن لعدم وجود حكومة تجيز الولاية كالبرلمان وشدد على ضرورة اتفاق مواطني المنطقة قبل مؤتمر الحكم والادارة.
بدوره تمسك رئيس لجنة إنتفاضة حلفا البطانة ماهر عبد الجليل بضرورة إيجاد حلول لقضايا حلفا البطانة وفك الارتباط بولاية كسلا بعيدا عن السياسة والقبيلة.
وفي سياق متصل تعهد نائب رئيس اللجنة الفنية لاتتفاضة حلفا البطانة مهند سرالختم عبده سري بالعمل على توحيد الكيانات النوبية بالمنطقة من أجل تحقيق فك الارتباط بولاية كسلا وتكوين ولاية البطانة.
الي ذلك قال امين التعبئه بانتفاضة حلفا البطانة الدكتورة صباح كيلا ان فك الارتباط لن يتم الا بالتتريس.
وعلى ذات الصعيد قال ناظر الكواهلة تاج الدين ان فك الارتباط بكسلا اضحى هم لكل مواطني المنطقة.
ودعا لعقد مؤتمر لاستصحاب أراء المواطنين.
من جهته وصف رئيس اللجنة الفنية بالانتفاضة كمال عبد الجليل شباب الانتفاضة بانهم تروس ينفذون مهامهم تحت إمرة قيادات المنطقة دون نكوص او تراجع.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع