الشاعر “ود رجب” في ضيافة ” الحرية نيوز”

0 130

حوار : قسم الحوارات

التقينا في شارع الفن والابداع بالشاعر ” ود رجب ” ولم يبخل علينا بعذب القوافي ونحن نتجول معه في أروقة ذاته ..فكان هذا الحوار الجميل :

بدأ حديثه قائلا :” احييكم جميعا جملة ومنايا جميل
شياب وشباب وحتى عويلة الجيل
الديسن نازل كيف سبيبة الخيل
من قليبي احيكن كتييير بالحيل

الإسم الناجي محمد آدم معروف بـ (الشاعر ود رجب) من مواليد النيل الأبيض محلية الجبلين، منطقة الجزيرة مصران

طالب جامعي أدررس في كلية الإمارات للعلوم والتكنولوجيا .

بدياتي في المسيرة الشعرية كانت منذ العام 2016م، وصراحة كانت بدايات مزهرة ومدهشة للجميع .

فالموهبة هبة من الله ربنا الهمنا بيها وتطورت الموهبة حتي تمكنا من خلالها المشاركة في المنصات والمنتديات وجميع المحافل الاخري

الاسرة كانت أكبر داعم حقيقي ، فالوالد شاعر “حلمنتيش” واخي الاكبر شاعر و خالي مختص “دوبيت”.

أنتمي إلي أغلب المدارس الشعرية .. اكتب النصوص العامية، الغنائية و الدوبيت. أميل لمدرسة البادية (الدوباي). وذلك يرجع للبيئة وطبيعة البلد والشاعر ابن بيئته بدون شك.

أرفض اتهام بعض الشعراء ان اشعارهم ربحية للمادة فقط.
بالعكس الشعر احساس قبل ان يكون كتابة. والمواهب لا تباع مهما كان الثمن والشاعر يحمل رسالة للمجتمع و ليس تاجر مشاعر.

أتحدث عن نفسي كشاعر منذ بداياتي في كتابة الشعر. ورغم تناولي كافة ضروب الشعر للآن، لم أكسب قصايدي (جنيه).
لأن همنا الأساسي ان نوصل رسالة ونعالج قضايا اجتماعية تلتمس الوطن والمواطن، وليس الربح المادي .و موضح القصة دي في مرابيع دوبيت بقول فيها:

ما غنينا شان شهرة ونجلب المال
ولا غنينا شان نتباها في الاجيال
عندي رسالة تفتح لي غنانا مجال
ضروري وصولا كان تبقي المسافة اميال

ما غنينا شان نظهر نجخ في الحلة
كان غنينا شان الشهرة عيني اسلة
تلاتة مكجنة من تبيت يمين يا خلة
هظار الشفع، والنبشي الكتير والزلة

ما غنينا شان نظهر نضوي الشاشة
شعرنا بيطرب الزول العليو اتماشه
مفطن راينا مع راي الكبار ما اتحاشه
دغري حديثنا ممتن عمرو ما بتلاشه.

هبة من الله وعارفين الكتابة هوايه
شعرنا رسالة ومعظم نص كلامنا وصايه
ماهمينا قول الناس يقولو دعايه
الجاهـــــل جاهل والعالم بيدرك رايه

كونك شـخص ملهم بالحـــديث موهوب
اخير من الف اسسو في الملاهي دروب
كتيـــــر لاقاني سيد العلم ناقل طوب
وزول الجهل مقيم وفاقد الاسلوب

كتبتا القافيه موزونه ونضم باحساس
عنـدي رســــــالة تثبت لي وطنا تراث
كان قيمــــنا بنقيــم العقــل ما الراس
والعارف عزو ما هاميهو قول الناس.

وقال حول هل الشعر ورثة من الاهل ام موهبة :
رأينا عن الشعر يمكن يختلف من شخص لاخر فانا اقول ان الشعر ورثة والورثة بتكون لدى الشاعر موهبة والموهبة تتطور .

طموحنا يتخطى المحلية الى العالمية اذا وجد اهتمام او دعم او قاعدة أساسية او (عصاية) تتكيء عليها .. يمكن ان يصل فوق للعالمية ، اذا كانت القدرات موجودة فانت تصل لما تريد

لا اخص شاعر معين استمع إليه او اقرأ له. بل كل من يجيد فن الكتابة اقرا له وبصراحة في بداياتي ما كنت اقرا لاي شاعر وحينما أدركت نفسي اني اجيد الكتابة احتكيت بالشعراء وافضل اسمع للشاعر وهو معي شخصياً .

عانيت في المراحل الدراسية واغلبها مآسي ومواقف وكتبت عن جزء منها في نص شعري:

روحالمعاناه قصةواقعيه
منسوجهفينص_شعري
:

زول يحس الدنيا ضدو
رغم انو الفيها فاني
العمر كايس البعدو
والزمن سايقا الثواني

احكي ليك قصصاً غريبه
عن ولد من قام يعاني
قبل يدخل دنيا اولي
ويعرف انو الاخره تاني
قبل ينده اسم أُمو
قبل يعرف ناس فلاني
قبل يمشي علي الزراعه
قبل يسمع للاغاني
قبل يسرح بالبهايم
قبل يبنو الريف مباني

المرض يا اخوانا صابو
والعمر يادابو باني
امو ماخلت علاجاً
من طبيعي لإجزخاني
والمرض لسه يصارع
والمريض شادا الاماني
لا عرفنا الدنيا قاسيه
ولا عرفنا عياو اناني

ومرت الايام في حالو
والمرض لساتو هايش
والعمر سنتين تمدد
إلا حال الدنيا دايش
إلا ربك قادر يشفي
كل زول في حياتو طايش
والولد اصبح معافي
ولسه في دنياهو عايش

الولد كبرت طموحو
في معايير الدراسه
كل مره الناس تبارك
في النجاحات بي حماسه
وكل زول فيهو بيأمل
ابقي دكتور من اساسه
ابقي شيخ للحله مفتي
درس السودان وناسا
ابقي شرطي او محامي
امشي في درب السياسه
ابقي استاذ او مهندس
ابقي شاعر بالوراثه
والولد يمكن طموحو
يبقي في قصر الرئاسه
إلا كان الدنيا قاسيه
والظروف لحياتو ماسه

الولد واصل مسيرتو
من نجاح لي نجاح يسلم
داهم الجامعات يااا الله
وبي ظروفو ماكان بكلم
إلا عاد الناس ماشايفه
والزمن يا اخوي بعلم
واصل السنتين دراسه
وتالته كان في الحي معلم
رابعه جامعه مع النهايه
والظروف بالموس تقلم
رابعه كان سنة التخرج
إلا جابرو الحال يسلم
لا اخو يعدل طريقو
لا وطن يقدر يعلم
فارق الجامعات في لحظه
خلي دربو وراو مضلم
كونو يترك للدراسه
إلا جد قصة بتآلم
وكونو يترك للدراسه
حقيقة جد قصة بتآلم.

اتمنى من الدولة ان تحتضن الشباب الموهوبين في كافة المناحي وتعمل على تطويرهم للمنافسة بهم عالميا . وهذا بالتأكيد سيعود بالنفع على البلاد .

باختصار الدولة ما مهتمة بمواهب الشباب المبدعة.

في الختام اهدي القراء الكرام مرابيع مختاره من كتاباتي في الدوبيت:

في الحكم:

خليك صادق بين الناس تقوى عزيمتك
اسقي دوام شدر الغير تخدر نيمتك
كان اتحدثتا باللسان الصدق في شيمتك
اي انسان. فوق الحلة بعرف قيمتك

قبل ما تعبر بي درب الرجال والصادق
لسانك عودو علي قول الكلام الصادق
جر النمة يا محمد ود الصادق
خد الحكمة من منهج رسولنا الصادق

الدنيا واسعة، وكل انسان بتعرف حنو
حكيم الراي مابحتاج يميزو سنو
الزول الوعدك بي وعد الصداقه اظنو
تدي العندك، وتفخر بيو، وواثق منو

في الاخوان:

اصل العز اهل برضو السند اصحاب
مزروع الجروف الحكمة في التيراب
اسياد القيم فاتحين سدورهم باب
والساعي الرجال شرطاً يكون ارباب

لاقيت للضيوف ناساً تتب عجلانة
بي همة وثبات ايضاً كرم ورزانة
ما دار اقول فوق المحاص اسعانة
كان تسقيني سم، بسقيك عسل جركانة

كان عندك اخو بي موقفتك اختبرو
و الما حل مشاكلك اوعاك تاني تخبرو
حلحالين الكرب من كل شراً يبرو
اخوان ود رجب بالملوة ما بتعبرو

عندي اخوان بالزايلة ام قدود ما اتغشو
ناس واجبات وفي ساحة المكارم نشو
قول كان جيتم او نفرض عليك اتمشي
الواحد طيبتو تعرفه من ملامح وشو

في الغزل:

يا مشتول قيفة البحر البيشرب نز
قلبك قالو لي كلمة غرام ما اهتز
كان مشت تاتيه مربوعة وجيد منحز
وكان قولت القدم من جيهتو ما بتلز

شتيلة جزورة في الميعة وملازمة البر
كنو برئة ما بتعرف تكالمك صر
مابدناها زول في نفسو دار ينسر
غفيرة مكجن الملة ومصاقر الحر

عشانك بقبض الجمرة وبناكل نارة
عشانك بترك اشغالي ونقيفلك إدارة
يا الفي كتفك دبورتين وتاني زرارة
اطعني قلبي احسن من تكتلي حقارة

ديسك ليل، وخدك في المنابر ضوا
بتدي ملامح لي يوسف و آمنا حوا
لمن تلبسي الطرحة وتحسمي العوا
عيونك ديلا والمتريس بشيلن سوا

ليه يا فلانة تكتلي في الخلوق وتعيقي
حديثك ليا بالتلفون دا كلو حقيقي
اسي طيفك واقف لي عديل في طريقي
نبكي، ولا نصرخ، ولا نبلع ريقي

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع