بعد تفاقم الازمة بدائل الخبز ..ربات البيوت يتجهن للبلدي

0 210

عدد من ربات البيوت لجأن لايجاد بدائل للخبز بعمل (الكسرة، العصيدة، القراصة، الفطير) بسبب انعدامه في المخابز بالاحياء وقضاء ساعات طويلة أمام المخبز في انتظار تصنيع خبز جديد وأخذ حصتهم المحدودة.

حلول غير مجديةظلت أزمة الخبز متجددة رغم الاعلان عن حلول بتوفير الدقيق في المخابز عن طريق التسليم المباشر وعدم الاعتماد على الوكلاء ومراقبة لجان المقاومة في الأحياء للمخابز حتى لا يتم تهريبه وكثير من الحلول التي لم تجدِ نفعا في حل الأزمة حتي الآن.إقبال على الفطائر..عدد من أصحاب الكافتريات أكدوا لـ(كوكتيل) اعتمادهم في تحضير السندويتشات للزبائن على الفطائر التي يصنعونها في المحل نسبة لعدم حصولهم علي كميات كافية من الخبز لسد حاجتهم اليومية،مبينين بان الفطائر تشهد إقبالا كبيرا من الزبائن حيث يتناولونها مع كل انواع اللحوم والسلطات والطعمية وأنهم استغنوا نهائياً عن الخبز.بلدي دليفري..وأوضح عدد من أصحاب المطاعم لـ(كوكتيل) بأنهم لايعتمدون على الخبز كثيرا لأن أغلب الطلبات بلدية مثل القراصة والكسرة والفطير بالرايب ،فيما زادت كمية الطلبات علي الأكل البلدي بعد انعدام الخبز وكثير من الأسر تحجز طلباتها من البلدي دليفري .تفادي الصفوف..عدد من ربات البيوت كشفن عن أعدادهن للفطائر بأنواعها المختلفة التي يمكن تناولها بالطبيخ المختلف والحليب والزبادي، مضيفات(كذلك نقوم بعمل العصيدة وعواسة الكسرة للتنويع فهي مرغوبة لسهولة تناولها بالطماطم والسكر والزبادي والطبيخ المختلف)، وذلك تفاديا لصفوف الخبز التي كن يقضين فيها زمنا طويلا يتركن فيها مهامهن المنزلية دون انجازها وربما يفشلن فى الحصول علي الخبز.تقرير: محاسن احمد عبداللهصحيفة السوداني
تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع