القوات المسلحة تحتوي الموقف بمدينة الجنينة

0 64

شهدت مدينة الجنينة عصر امس الاحد احداثاً أمنية مؤسفة امتدت حتى بعد صلاة المغرب راح ضحيتها ثلاثة أشخاص وعدد من الجرحى.ودارت اشتباكات بالاسلحة النارية في حي الجبل مربع (٧) بمدينة الجنينة مخلفة هلعاً وذعراً وسط المواطنين في المدينة قبل أن تتدخل القوات المسلحة وتحتوي الموقف وتبسط سيطرتها بصورة كليةووقعت الاحداث أثناء الزيارة التي قامت بها حكومة الولاية برئاسة اللواء الركن دكتور ربيع عبدالله ادم والي غرب دارفور المكلف إلى منطقة مستري للوقوف على أحداث اخرى شهدتها المنطقة اول امس السبت.وفور وصول لجنة امن الولاية عقدت اجتماعاً طارئاً للوقوف على الاحداث ومدى سيطرة القوات النظامية على الموقف وتهدأته.وأكد والي غرب دارفور المكلف أن الوضع أصبح تحت السيطرة بفضل الانتشار السريع للقوات النظامية في مسرح الاحداث، إلا أنه عبر عن اسفه الشديد لانتشار السلاح في أيدي المواطنين وفي المناطق السكنية مما يعتبر خطراً يهدد حياة المدنيين.وأكد أن الأحداث التي تشهدها الولاية تسعى جهات عبرها، لخلق عدم الاستقرار في المنطقة.واعلن رفضه التام لكل عمل يعمل على زعزعة الامن والاستقرار وطمأنينة المواطن.وابان اللواء الركن دكتور ربيع عبدالله ادم والي غرب دارفور المكلف أن السلطات في ولايته ستتخذ جملة من التدابير للتعامل مع من وصفهم باعداء الحكومة والمواطن والذين يعملون على زراعة الفتن بين ابناء الولاية. ودعا المواطنين للتعاون مع السلطات لحفظ الامن والاستقرار والتوجه نحو الانتاج انطلاقاً من الموسم الزراعي الصيفي الحالي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.