عاجل : سبع مدن سودانية تشهد الحدث النادر ..كيفية أداء صلاة كسوف الشمس

0 2٬178

تشهد عدد من المدن السودانية كسوفا حلقيا للشمس اليوم الأحد نهاية شهر شوال، وعند اقتران شهر ذي القعدة لعام 1441هـ ، وهى ثالث ظاهرة من ظواهر الخسوف والكسوف خلال عام 2020م، وأول كسوف بهذا العام.
 

 
وعن  كيفية أداء صلاة كسوف الشمس وصلاة خسوف القمر، و صلاة الكسوف والخسوف سنة عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم؛ فعن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: «إنَّ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ آيَتَانِ مِنْ آيَاتِ اللهِ، لَا يَخْسِفَانِ لِمَوْتِ أَحَدٍ وَلَا لِحَيَاتِهِ، فَإِذَا رَأَيْتُمْ ذَلِكَ فَصَلُّوا» متفق عليه.
 
وصلاة الكسوف أو الخسوف ركعتان؛ في كل ركعة قيامان، وقراءتان في القيامين بالفاتحة وما تيسر من القرآن، وركوعان، وسجدتان.
 
– وأعلى الكمال في كيفيتها:
 
– أن يكبر تكبيرة الإحرام
– ويستفتح بدعاء الاستفتاح
– ويستعيذ ويبسمل
– ويقرأ الفاتحة، ثم سورة البقرة أو قدرها في الطول
– ثم يركع ركوعًا طويلًا فيسبح قدر مائة آية
– ثم يرفع من ركوعه فيسبح ويحمد في اعتداله
– ثم يقرأ الفاتحة وسورةً دون القراءة الأولى؛ كآل عمران أو قدرها
– ثم يركع فيطيل الركوع وهو دون الركوع الأول
– ثم يرفع من الركوع فيسبح ويحمد ولا يطيل الاعتدال
– ثم يسجد سجدتين طويلتين، ولا يطيل الجلوس بين السجدتين
 
 ثم يقوم إلى الركعة الثانية، فيفعل مثل ذلك المذكور في الركعة الأولى من الركوعين وغيرهما، لكن يكون دون الأول في الطول في كل ما يفعل، ثم يتشهد ويسلم.
 
ويجهر بالقراءة في خسوف القمر؛ لأنها صلاة ليلية، ولا يجهر في صلاة كسوف الشمس؛ لأنها نهارية.
(لا يشترط قراءة سورة البقرة وآل عمران ويمكن قراءة ما يتيسر لك ولكن الأكمل قراءتهما)

وتشهد عدد من المدن السودانية اليوم الاحد حدوث كسوف حلقي وهو أمر نادر الحدوث حيث يحدث الكسوف الحلقي عندما تصطف الشمس والقمر والأرض في خط واحد وهذه الحالة تسمى حالة الاقتران عندما يكون القمر بعيداً نسبياً في مداره حول الأرض ويحجب الشمس تماماَ، ما يتسبب في ظهور الضوء حول حواف القمر، ويطلق عليه علماء الفلك “حلقة النار”.
وقال بروفيسور الطاهر شرف الدين عضو لجنة علوم الفضاء والفلك وطبيعيات الجو، مدير معهد السودان للعلوم الطبيعية التابع لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ان “عملية الاقتران هذه سوف تحدث عند الساعة 8:41 بتوقيت السودان، وسوف تستمر تلك الظاهرة لفترة تقل عن دقيقة في المناطق التي سوف تشاهد فيها”.
وأضاف الطاهر شرف الدين “ان تلك الظاهرة سوف تستغرق من بدايتها وحتى نهايتها خمس ساعات وثمانية وثلاثين دقيقة علي مستوى العالم”.
وأضاف مدير معهد السودان للعلوم الطبيعية ان هناك نوعين آخرين من انواع الكسوف، فمنها ما هو جزئي، ويحدث عندما يغطي القمر جزءا من قرص الشمس، اما النوع الاخر فيطلق عليه الكسوف الكلي، ويحدث هذا النوع عندما يغطي القمر قرص الشمس تماماً.
والمدن التي سوف تشهد تلك الظاهرة علي حسب البيان الصادر من الجمعية السودانية لعلوم الفلك والفضاء هي مدينة الدمازين، كادقلي، بورتسودان، كسلا، الخرطوم، الفاشر ووادي حلفا، وهذه المدن مرتبة حسب اسبقية زمن حدوث تلك الظاهرة. 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع