إصابة ب(كورونا) في أم الطيور ومطالبات بحجر المخالطين وقفل المنطقة

0 203

الدامر: عمر مصطفى
بعد انتظار طويل وممل من الاهالي في ام الطيور وملاحقة لوزارة الصحة واستعجالها نتيجة فحص الكادر الطبي المرحوم طارق صلاح ولما يترتب عليها من اجراءات وصلت عصر اليوم النتيجة المنتظرة وجاءت ايجابية مما ضاعف القلق لدى الاهالي بالمنطقة ليمتد القلق الي المدن المجاورة والقري وذلك لطبيعة التواصل الاجتماعي الكبير في تلك المناطق.
وارجع دكتور عبدالمنعم بله رئيس دائرة الصحة بولاية نهر النيل تاخير النتيجة لكثرة العينات القادمة من كل ولايات البلاد لمعمل استاك.
وكان الكل يتساءل عن الخطوات التي ستتبعها الوزارة والتي تأخرت كثيرا فالمرحوم قضى أكثر من أسبوعين بالقرية وأربعة ايام بعنبر الحجر قبل ان يسلم الروح لبارئها.
وطالب المواطنون باجراءات احترازية التي تمثلت في ان يتم حجر المخالطين بأسرع فرصة وقفل المنطقة حتى ينجلي الوضع بجانب قفل كبري العكد- أم الطيور أمام حركة المرور وتوفير المعقمات والمعينات بجانب تكثيف العمل التثقيفي والتوعوي.
بينما لا تزال وزارة الصحة بنهر النيل تتعامل بسلحفائية شديدة مع الوضع الذي يزداد خطورة يوما بعد الاخر. بحسب كلام المواطنين الذين قالوا إن الوزارة لم تتخذ أي إجراءات في منطقة أم الطيور غير تعقيم منزل المرحوم يوم وفاته.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع