لماذا اما البند السادس او السابع؟

0 16

م. نصر رضوان
لو كان السيد حمدوك قد قال لنا ..انني حررت السودان من النفوذ الاجنبي لكنا قد قلنا له احسنت فنحن كشعب مع المصلحة الوطنية ولسنا مع شخص معين .
يعلم الجميع ان الامم المتحدة هي حكومة العالم الكبري كما تسميها بتروتكولات بني صهيون ..ولقد طالبت شعوب العالم الحرة تحريرها من النفوذ الامريكي وكنت انا شخصيا كتبت اكثر من مرة مقترحا ان يتغير مقر الامم المتحدة كل خمس سنوات الي عاصمة من عواصم القارات الخمس ويتولي رئاستها بالتناوب شخصيات من مختلف بلدان ويلغي حق الفيتو الذي يخالف مبادئ الديمقرطية والعدالة الدولية التي تخدع امريكا به العالم فتدعي انها واسرائيل افضل نظم ديمقراطية في العالم ؟ فاي كذب وقلب للحقائق اكثر من ذلك . البشير رفض الخضوع لامريكا ولذلك فرضت علية امريكا عن طريق الامم المتحده البند السابع بعد ان اشاعة الكذب حول ما يجري في دارفور ….واستطاع البشير ان يقاوم ذلك واستطاع عن طريق الوساطة القطرية ان يحل مشكلة دارفور وقررت الامم المتحدة ان تخرج بعثتها من دارفور وبدأت فعلا في ذلك …….فما الذي يجعل حمدوك يعطل خروجها من السودان ويطلب تحويلها للبند السادس او غيره من البنود ؟ وهل يصدق احد ان حاكما يجعل شعبه يفقد ثقته في نفسه وفي ابناءه فيطلب من الامم المتحده ان ترسل له من يتحكم في ادارة بلاده ؟ هل سمعتم بدولة عربية او مسلمة جاءها خير من وراء بعثات الامم المتحده …لقد قال كوفي عنان الافريقي انه اكتشف ان تسعين بالمئة من المعونات التي كانت تقدم للافارقة كانت تصرف مرتبات علي البيض الذين كانوا يعملون في منظمات الامم المتحده في افريقيا وكذلك قال بطرس غالي.
اما نحن في السودان فلقد قبضنا مرات علي موظفي الامم المتحدة وهم بسرقون اليورانيوم من دارفور وهم يتجسسون علي بلادنا وهم يسلحون المتمردين ليحاربوا جيشنا الوطني الذين يتكون من اخي واخيك وهم سودانيون يدافعون عن ارض بلادنا واعراض نساءنا ….وهم ليسوا بتابعين لحزب او شخص كما يشيعه اعلام الصهاينه ويردده الافاكون من بني السودان الذين يظنون انهم يستطيعون خداع الشعب والشباب اكتر بالتضليل واشاعة الكذب عن الحكومة السابقة ..
نحن لا نريد ان نتهم احد بالخيانة ولكننا نريد الشعب كله ان يطالب بالغاء تطبيق اي بند من بنود الامم المتحده علي السودان مع احتفاظنا بحقوقنا في الحصول علي المساعدات التي من المفروض ان تقدمها لكل الدول بدون ان تفرض شروط او وصاية علينا . لقد اقدم حمدوك دون استشارة احد علي طلب لم يتقدم به اي حاكم راشد لاي دوله في العالم ومن المؤكد انه لن يتقدم به ولن يرضي به احد في المستقبل..تبرير حمدوك لطلبه لا عقلاني وغير مبرر مهما حاول البعض تزيينه للناس سواء عن علم او جهل او منطلق خالف تعرف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.