لجنة اعتصام متطوعي جمعية الهلال الأحمر السوداني تطالب بحل اللجنة التسيرية للجمعية

0 12

الخرطوم: الحرية نيوز

وقفت لجنة اعتصام متطوعي جمعية الهلال الأحمر السوداني وقفة إحتجاجية أمام مقر الجمعية للمطالبة بحل اللجنة التسيرية للجمعية

وقال المعتصمون ان الوقفة لأجل المحاسبة القانونية للمتورطين في تحريض المتطوعين على حمل السلاح الابيض لفض اعتصام المتطوعين السلمي في الامانة العامة.
وايقاف استهداف المتطوعين وحمايتهم من الفتن واشاعة الكراهية.

Exif_JPEG_420


ومنع مصادرة حق التعبير السلمي للمتطوعين.
وايقاف فتح البلاغات الجنائية في مواجهة المتطوعين
ووقف الفتن وتأليب المتطوعين فيما بينهم.
وإختيار ممثلون للمتطوعين في الهياكل التشريعية .
وقالت الاستاذة واصلة عباس
نحن متطوعوا الهلال الاحمر السوداني نوقع باننا اصحاب الارض والعرض ونقول للجنة التسيرية نحن هنا حتى تزول اللجنة والتي نحسبها سبة في الهلال الاحمر .
وهي لجنة غادرها اهل الخير .
ونحن متطوعوا الهلال الاحمر نوقع بكل حب لهذه الجمعية ونرفع صوتنا عاليا.
ووقوفنا هنا ليس فراغا ولكن حبنا للهلال الاحمر هو سبب تماسكنا ونتأسف لدماره خلال الثلاث سنوات .
وقالت طرقنا الباب الاول للفريق شمس الدين الكباشي ود. سلمى عبدالجبار لاكثر من اربع مرات ومعنا مايثبت ان اللجنة فاشلة .
كذلك قابلنا نيكولا عبدالمسيح .والاتحاد الدولي للصليب الاحمر والهلال الاحمر في نيروبي والمنظمة العربية
وجلسنا مع رئيس الجمعية وعدنا بخفي حنين.
وقالت ان اللجنة التسيرية هي وبالا على الهلال الاحمر وهدمت المباديء السبع التي افنى المتطوعين عليها بالنواجز.ومات متطوعين في مناطق النزاعات وأكدت ان العائد المادي ليس هدفهم كمتطوعين.
وقالت واصلة ان اللجنة التسيرية هي لجنة بلاغات .
وزادت؛ اعتصامنا استمر ١٩ يوما .
ونرفض الادعاء بأن المتطوعين يحملون أسلحة واذا وجد نطالب بعرض الصور التي تدين المتطوعين.
ونحن نعمل بمبادئنا وحبنا للتطوع ومعظم الاعمال وهذا الاعتصام والوقفة الاحتجاجية هي من حر مال المتطوعين .
واشارت واصلة للانتخابات اللجنة والتي وصفتها بالمزورة وحتى التعيينات فاشلة .بحسب قولها.
وقالت نحن المتطوعون قادرون على التغيير لاننا روح الجمعية واذا خرجت الروح لم يبقى الا التراب .
وقالت ان رسالتنا للمجلس السيادي ان مايحدث للهلال الاحمر السوداني هو عار اسبابه اللجنة ونحن نطالب بالحفاظ على مبادئنا ولن يخيفنا السلاح .
وقالت واصلة ؛نؤكد ان جمعية الهلال الحمر هي ” حقتنا” وعلى اللجنة ان تعي ذلك تماما.
وللاسف اصبح الاخوة المتطوعين اعداء بسبب الفتن.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...