شباب وطلاب ساهم وايادي الخير.. شامة في جبين الوطن

0 59

الخرطوم : عبدالهادي عيسى
أعلنت منظمتي ساهم وايادي الخير حالة الطوارئ من قبل حلول شهر رمضان المعظم خاصة وأن القائمين على أمر المنظمتين استشعروا عظم المسؤولية واستنفار متطوعيها من الشباب لتنفيذ البرامج الكبيرة التي وضعتها لأجل تنفيذ مشاريع افطارات جماعية في المجمعات السكنية للطلاب والطالبات بولاية الخرطوم والمستشفيات والسجون كل هذا العمل يأتي في إطار قيم التكافل والتراحم التي ظلت المنظمة تعمل على ترسبخها في عقول شبابها وطلابها خاصة وأن العمل الخيري يعتبر قيم مركوزة في وجدان الشعب السوداني ولهذا وبسبب الأوضاع الاقتصادية التي تمر بها البلاد تقوم منظمتي ساهم وايادي الخير بهذا العمل التطوعي والخيري خالص والناي به عن أي مقاصد أخرى.


ضخامة العمل الكبير في تغطية افطارات المستشفيات والسجون والمجمعات السكنية للطلاب والطالبات وبصورة يومية وطيلة شهر رمضان هذا أمر قد يعجز الدولة القيام به ولكن تصميم وارادة شباب وطلاب منظمتي ساهم وايادي الخير تحدوا كل الصعاب لأجل عمل الخير ولهذا وجدوا الإشادة من الجميع على همتهم ونشاطهم المستمر .

ولهذا نوجه نداء للحكومة والمؤسسات في دعم مثل هذه المنظمات الناجحة والتي لديها برامج في تعليم الشباب كيفية الاستفادة من اوقات فراغهم بما ينفع الناس والمجتمع والأمة وعدم ضياع وقتهم في أمور غير مجدية سيظل شباب وطلاب ساهم وايادي الخير شامة في جبين الوطن

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...