عضو مجلس السيادة يدشن برنامج رمضان بالنهود ويثمن جهود الزكاة بالمحلية.

0 9

النهود : محمد الشفيع.

دشن الاستاذ يوسف جاد كريم عضو مجلس السيادة الانتقالي برنامج رمضان الذي نظمه ديوان الزكاة محلية النهود بتكلفة إجمالية بلغت 323500000 ثلاثمائة وثلاث وعشرون مليون وخمسمائه الف جنيه ويستفيد منه 19383 مستفيد ولدي تدشينه برنامج ديوان الزكاة محلية النهود رفقة والي الولاية الأستاذ خالد جيلي وممثل الأمين العام لديوان الزكاة الأستاذ خالد عثمان داوود قال الأستاذ يوسف جاد كريم ان ديوان الزكاة أصبح ترياق وسند للفقراء والمساكين وملاذا آمن لأهل الحاجات وامتدح جهود ديوان الزكاة بمحلية النهود مبيناً أن ماشاهده من مشروعات وبرامج يؤكد الدور الريادي ومدى تجذر جهود هذا الديوان وسط المجتمع مبيناً أن هذا العطاء الوافر لديوان الزكاة بمحلية النهود يؤكد أن هناك تخطيط وتنفيذ وراءه رجال يحملون هم هذه الشعيرة خدمة لأهل المصارف. وقدم الشكر لقيادة الديوان بالولاية والمحليات والمركز
هذا وقال الأستاذ عبدالكريم عبدالله محمد رئيس القطاع الشمالي ومدير زكاة النهود أن برنامج رمضان لهذا العام بمحلية النهود جاء يحمل ذات المحاور في كل السودان لكنه تميز بدعم المهجرين والمتأثرين من النزاعات القبلية بالإضافة إلى توفير مشروعات إنتاجية للفقراء والمساكين تتماشى مع طبيعة المنطقة إضافة إلى توفير مشروعات خدمية لبعض المناطق وأكد عبدالكريم انتشار العاملين عليها بالمحلية رفقة لجان الزكاة القاعدية لتقديم الدعم للشرائح المستهدفة قبيل دخول الشهر الفضيل وقدم الشكر للمكلفين ولجان الزكاة القاعدية وكل العاملين عليها بالمحلية وقيادة الديوان للدعم و المساعدة حتى خرج البرنامج في هذا الثوب القشيب وأكد أن ديوان الزكاة بالمحلية سيطضلع بدوره كاملاً تجاه أهل المصارف والمجتمع وفي ذات السياق قال الأستاذ خالد جيلي والي الولاية أن ديوان الزكاة غرب كردفان ظل يقدم عمل كبير وجهود عظيمة تعزز مسيرة الأمن الغذائي ويعزز مسيرة المجتمع من صحة ومياه وتعليم وينشر قيم الدين وسط المجتمع ونحن راضون عن أداءه موضحا أن برنامج ديوان الزكاة محلية النهود مميز وشامل وجاء في وقت يحتاج إليه المستهدفون لاسيما ونحن مقبلون على شهر رمضان المبارك. كما تحدث خالد عثمان داوود ممثل الأمين العام أن برنامج رمضان المبارك هذا العام جاء يحمل بشريات وخدمة للفقراء والمساكين والمجتمع في كل السودان وان مايقوم به الديوان يحقق مطلوبات الأمن القومي ويساهم مع الدولة في توفير معاش الناس لاسيما الشرائح الضعيفة مشيراً أن غرب كردفان ولاية متميزة وما رأيناه بمحلية النهود يسر الخاطر ويحقق غايات الديوان تجاه أهل المصارف وصولاً لمجتمع التكافل والتراحم. من جانبه أشاد الأستاذ حامد احمد حامد جبارة أمين الولاية بما تقوم به محلية النهود ووصفها بأم المحليات وأنها تتربع على قمة العطاء بين محليات الولاية وأشاد بالترتيب والتنظيم الجيد موضحاً هذا البرنامج يقدم خدمة للشرائح الضعيفة ويوفر لها مايعينها في الشهر الفضيل وقال إن أمام هذه الولاية فرصة للتربع على قمة ولايات السودان في العطاء الزكوي لأنها ولاية واعدة وبها موارد زكوية كبيرة وأكد سعادته أن يكون جندياً في حقل الزكاة بغرب كردفان ليقدم مع العاملين عليها خدمة لأهل المصارف ويستهدف المجتمع بالخدمات ويساهم في نشر الوعي الديني ويعزز مسيرة التنمية وفق ماتقوم به الحكومة من استراتيجيات تجاه خدمة المجتمع وقال حامد أن هدفنا في المرحلة القادمة هو تصويب العطاء حتى يصل وجهته الحقيقية وسنركز على توسعة مشروعات الديوان الإنتاجية وسنضع خطة لمدة ثلاث سنوات تستهدف إخراج أكبر عدد من الفقراء والمساكين إلى رحاب الإنتاج ونقدم دعم الديوان للمؤسسات الخدمية حتى تقوم بدورها تجاه المجتمع موضحاً أن مجتمع غرب كردفان مجتمع يستاهل أن يقدم له كل الخدمات وأننا لاندخر جهداً ابدا وسنسعى مع كل الجهات حتى تتحقق أهداف الديوان تجاه أهل المصارف ومجتمعهم وقدم الشكر لمجلس السيادة ووالي الولاية وممثل الأمين العام لديوان الزكاة على تشريفهم إنطلاقة برامج ديوان الزكاة غرب كردفان للشهر الفضيل والذي جاء بتكلفة إجمالية بلغت مليار وخمسمائة مليون جنيه واستفاد منه 48075اسرة كما قدم شكره للمكلفين ولجان الزكاة القاعدية وأكد أن أبوابه مفتوحة في كل الأوقات خدمة لأهل المصارف وأصحاب الحاجات

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع