الإتحاد السوداني للعلماء والأئمة والدعاة السودانيين بالتعاون مع المبادرة الشعبية لدعم السلام يصدر مبادرة حول العنف القبلي

0 34

الخرطوم : الحرية نيوز
أصدر الإتحاد السوداني للعلماء والأئمة والدعاة بالتعاون مع المبادرة الشعبية لدعم السلام ومناهضة النزاعات القبلية . أصدر مبادرة؛ في مؤتمر صحفي حول موقف الأسلام من ظاهرة العنف القبلي . اليوم الأربعاء بقاعة الحاكم نيوز .

أكد الدكتور حسن عووضة كشكش ان قضية العنف والتعصب القبلي من أهم القضايا والمشاكل والتحديات التي يواجهها السودان .وأفرزتها سياسات الأنظمة المتعاقبة وعامل اخر هو عمق جذور الفتنة التي يحيكها خصوم البلاد للفتنة ويتكسب منها .
واخماد الحرب يقع على عاتق السلطة المركزية .بعد توفر الإرادة والقدرة والخطة والقرار الحاسم .
وزاد ان التغابي عن فوضى السلاح وغياب التخطيط هي من الأخطاء التي عمقت العنف القبلي .
وتكمن الحلول في إنشاء معهد اكاديمي لإعداد وتأهيل المصلحين والمحكمين من شيوخ القبائل والنظار والعمد . وبناء جيل قيادي .
بجانب إعداد قاعدة بيانات تفصيلية عن القبائل المتنازعة . وحصر دعاة الفتنة ومعرفتهم وتقديمهم لمحاكمات رادعة .
وتصميم برنامج مكثف لمحو الأمية الدينية والأخلاقية .

إقامة هيئة إصلاح قطرية تتفرع منها هيئات مناطقية في ولايات دارفور وشمال وغرب وجنوب كردفان وشرق السودان والبحر الأحمر ووسط السودان وجنوب النيل الأزرق وشمال السودان .
إنشاء جهاز قضائي مستقل ومركز قومي استراتيجي .
وأضاف ان الصلح ضرورة دينية ويجب عدم إقحام السياسة في مبادرات الصلح واحتواء المشكلة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع