الزكاة تنفذ مشروعات بأكثر من ٥٧،٠٠٠،٠٠٠ جنيه،في غبيش

0 16



غبيش : محمد الشفيع
تواصلت خيرات سحائب الرحمة(٨) الذي ينفذه ديوان الزكاة غرب كردفان بتكلفة إجمالية بلغت٦٣٥،٧٥١،٠٠٠ جنيه هذا وبعد تدشين البرنامج برئاسة الولاية بالفولة تحولت الفرحة إلى المحليات حيث وصل الأستاذ بشير محمد عمر أمين الزكاة بالولاية وبرفقته مدير المشروعات ومدير إدارة الدعوة والإعلام والمدير التنفيذي لأمين الولاية وصلوا إلى محلية غبيش والتي تزينت في أبهى صورة جمالية واستقبلت الوفد الولائي الزائر حيث تم الاستقبال خارج المدينة بقيادة المدير التنفيذي للمحلية وبرفقته عدد كبير من الشباب يمثلون الحاضنة السياسية والطرق الصوفية وكافة شرائح المجتمع كلهم كانوا حضوراً وشهوداً على الجهد والعطاء الزكوي حيث بدأ برنامج غبيش بزيارة إلى مستشفى غبيش والذي استقبل امين الولاية بحفاوة كبير وبعدها قام امين الولاية بتدشين عمل عنبر الباطنية والذي وفر له ديوان الزكاة كل المطلوبات من طاقة شمسية واضاءة ومراوح بالإضافة إلى عدد من سراير ومراتب طبية وملحقات العنبر الجدير بالذكر أن ديوان الزكاة وفر مركز صحي بكل خدماته لجناح النساء والولادة كما ساهم في صيانة الأجهزة الطبية المختصة بعمل المعمل والموجات الصوتية وبإذن الله ينطلق في الأسبوع القادم اسبوع المخيم العلاجي المجاني الذي يستهدف ثلاثة تخصصات وهي الباطنية والنساء والولادة بالإضافة إلى تخصص الأطفال ويستهدف المخيم علاج أكثر من الفان وخمسمائه مواطن .
وفي ختام زيارته إلى المستشفى قام أمين الولاية بزيارة إلى بنك الدم ووعد بدعم هذا المرفق الحيوي والمهم… بعدها قام امين .الولاية يرافقه مدير الزكاة غبيش والمدير التنفيذي للمحلية قاموا بزيارة إلى الأسر المستهدفة بمشروع المأوى وعددها أربعة أسر وبلغت تكلفتها ٣،٧٥٠،٠٠٠ جنيه وقال الأستاذ محمد ادم محمد علي مدير الزكاة غبيش ورئيس القطاع الغربي أن هذه الأسر تم اختيارها من قبل لجان الزكاة القاعدية ويمثل هذا المشروع أهمية قصوى في استقرار الأسر لأنه يوفر السكن الآمن ويقي الأسر من هجير الشمس وعواصف الشتاء وقال إن البرنامج يتمثل في غرفة وماتحتوية مطلوباتها ووعد بمواصلة دعم هذه الأسر لمزيد من الاستقرار.. وفي ذات السياق قال الأستاذ علي بشار مدير المشروعات أن مشروع الظل الظليل جاء هذا العام بتكلفة إجمالية بلغت ٣٢،٨١٢،٥٠٠ جنيه وهو مشروع يساهم في توطين واستقرار الأسر ويسهم في مسيرة تغير وجه المنطقة من مباني قشية إلى مباني تتماشى مع مواكبة العصر وفي ذات الصدد قال الأستاذ محمد صالح المرضى الناطق الرسمي باسم تنسيقية قوى الحرية والتغيير أن مثل هذه المشروعات تعزز الثقة بين المكلفين وديوان الزكاة لأنها مشروعات ملموسة ومحسوسة ولها أثر واضح في دعم الفقراء والمساكين وأننا مع ديوان الزكاة جنباً إلى جنب وراضين عن أداءه ومواصلين دعمنا له ونشكر الأخ أمين الزكاة بالولاية على دعمه الكامل لمشروعات غبيش ونحي عبره كل العاملين عليها بالمحلية على رأسهم الأخ محمد ادم وأركان سلمه وفي ذات الإطار قال الأستاذ بشير محمد عمر أمين الزكاة بالولاية أن محلية غبيش من المحليات الرائدة في مجال الزكاة ولها أدوار كبيرة في دعم الفقراء والمساكين وخدمات المجتمع مبيناً أن مشروع الظل الظليل يستهدف كل محليات الولاية ويشكل إسناد واستقرار للأسر الفقيرة لاسيما وتكلفة المباني أصبحت عالية جداً لذلك ستزيد من اهتمامنا بمثل هذه المشروعات حتى نشكل إستقرار للأسر والشرائخ الضعيفة ونحسن من بيئة سكنهم بإستمرار.. بعدها توجه وفد الولاية إلى محطة الرحمة للمياه والتي استعدت جيداً للزيارة وفور وصول وفد الأمين قدم مسؤل المحطة الأستاذ سيداحمد جبارة تقرير مفصل عن أداء محطة المياه وماتقوم به من مساهمة في استقرار الأمن المائي بالمحلية بالإضافة إلى التطور الكبير الذي تمثل في تسوير المحطة وفصل الإنسان عن الحيوان في منهل المياه وزراعة عدد من الأشجار المثمرة كما قدم الأستاذ سيد المشروعات المستقبلية التي تمثلت في مشروع الطاقة الشمسية والصيدلية البيطرية ومشررع حوض الأسماك بالإضافة إلى مشروع البيوت المحمية ومشروع مصنع البلك وقد إلتزم السيد امين الولاية بمشروعات الطاقة الشمسية والصيدلية البيطرية ومشروع مصنع البلك والمساهمة في بقية المشروعات الأخرى وقال أمين الزكاة بالولاية أن مثل هذه المشروعات تشكل إضافة حقيقية إلى المجتمع وتوفر إنتاج محلي يسهم في تقليل الأسعار لبعض السلع ويشكل حاضنة تشغيل لعدد كبير من الشباب.. بعدها توجه الوفد إلى منطقة ابوجليحة التي أقام فيها الديوان زراعة عدد ١٦٦٣فدان من الفول السوداني إلى الفقراء والمساكين وقام الديوان بتوفير المطلوبات في كافة مراحل الزراعة وقد احتشد أهل المنطقة في لوحة زاهية مستقبلين ومرحبين بالضيوف وشاكرين للدعم و المساعدة التي ظهرت نتائجها بصورة طيبة وحققت نجاحات متعددة وقال الأستاذ عوض أحمد فضل الله منسق لجان الخدمات بتنسيقية قوى الحرية والتغيير بالمحلية أن ديوان الزكاة يقوم بعمل كبير ونحن شهود على ذلك من خلال وجودنا في مجلس التنسيق الزكوي وان هذه المشروعات الزراعية تمثل قمة النجاح وستخرح عدد كبير من الأسر من دائرة الفقر إلى رحاب الإنتاج والانتاجية، والدليل على ذلك هذه المساحة الواسعة التي ترونها أمامكم ٠ولمزيد من التفاصيل سنعود لاحقاً إلى ذلك بالتفصيل… هذا وبعد المشروعات الزراعية توجه وفد أمين الولاية إلى مدينة غبيش وشرف الجلسة الافتتاحية للورشة التخطيطية لتطوير الخلاوي التي أقيمت بخلوة مولانا ابوه إبراهيم بحضور عدد كبير من الدعاة وطلاب الخلاوي والمهتمين بأمر الدعوى.. علما بأن أمين الولاية قام بزيارات عديدة إلى كثير من المواقع والمؤسسات سنعود لاحقاً بسرد تفاصيلها.. وفي ختام زيارته قدم أهل محلية غبيش شكرهم وتقديرهم للسيد أمين الولاية على دعمه لكل المشروعات بالمحلية

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع