مسار الوسط : ( لن نرضى بالظلم )

0 193

الحرية نيوز :

جدد رئيس مسار الوسط التوم هجو وعضو مجلس شركاء الفترة الإنتقالية الإلتزام بمنهج التواصل مع المواطنين وتلمس قضاياهم وهموهم وتطلعاتهم تجاه الحفاظ على الفترة الإنتقالية والتحول الديمقراطي.

وأكد هجو لدى مخاطبته اليوم بمنطقة إبراهيم عبد الله 40 كيلو غرب مدني بمحلية جنوب الجزيرة الحشد الجماهيري ، أن هذا اللقاء جسد إلتفاف أهل الجزيرة وتمسكهم بمسار الوسط لتلبية إحتياجاتهم الخدمية والنهوض بالريف وبداية نيل الحقوق .

وأعلن الإلتزام بدعم كل الجهود الرامية للنهوض بمشروع الجزيرة وتحقيق رغبات المنتجين في ترقية خدمات الري وإدخال التقانات الزراعية الحديثه وتوفير التسويق وأسعار المنتجات الزراعية لدعم الإقتصاد الوطني وتحقيق أهداف سياسات تحرير الجنيه السوداني ، داعياً قيادات الدولة العليا للإلتزام بتحقيق شعارات الثورة في التوزيع العادل للسلطة والثروة بتوفير الخدمات الأساسية لإنسان الوسط عامة والجزيرة خاصة .

من جانبه أكد القيادي بمسار الوسط علي بابكر أن المسار يعبر عن سودان مصغر ومركز للإقتصاد الوطني في الزراعة والصناعة والثروة الحيوانية .

وقطع بأن الجزيرة مؤهلة لإنجاح السياسات الإقتصادية الجديدة من خلال توفير القمح لكل أهل السودان وتأمين محصولات الصادر في الفول والقطن .وأعلن باب

كر أن سياسة تحرير الجنيه السوداني ستسهم في دعم الإنتاج والمنتجين ، داعياً لضرورة تضافر كل الجهود للنهوض بالوسط ووضعه في مكانه الطبيعي والطليعي في قيادة الإنتاج .

وقال القيادي بابكر ” لن نرضى بالظلم فقد إنطلقت المسيرة” .

فيما دعا حافظ إبراهيم ممثل أهل المنطقة للإهتمام بالجزيرة لإنجاح السياسات الإقتصادية المتعلقة بمعاش الناس وتحرير الجنيه السوداني

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع