اعتذرت لعمداء الكليات جامعة القرآن الكريم بمدني: تكشف الاسباب التي دعتها لاعتبار الراسبين والغائبين من الدفعتين (25-26) ناجحين

0 222

الحريه نيوز :

أكدت جامعة القرآن الكريم وتأصيل العلوم بمدني ،أن بعض المستجدات أدت بإدارة الجامعة إلى إصدار القرار بالمعالجات للطلاب الراسبين أو الغائبين عن امتحانات الملاحق(المحمول) الدفعتين(25-26) في أعقاب الإجتماع الطارئ الثاني لمجلس العمداء مقرة بأن القرار صدر “بعد التشاور مع العمداء”،

وليس بتوصيةٍ منهم كما ورد في القرار ولذا لزم التصويب. وقالت الجامعة في بيان توضيحي ،إن إتخاذ القرار بالمعالجة استشعاراً للمصلحة العامة، وعملاً بقاعدة أخف الضررين،

مع “علمها التام بالعبء الذي يقع على السادة العمداء مراعاةً لظروف أبنائنا وبناتنا المعلومة ” منوهة إلى ان الجهات الأمنية كانت تراقب بقلقٍ بالغ تجمهر الطلاب والطالبات وموكبهم صبيحة الإجتماع ، وتخشى من السيناريوهات التى حدثت بكثير من المدن السودانية في ذات الوقت “فاتخذت الجامعة قرارها الأخير حفاظاً على السلامة العامة لجميع منسوبي الجامعة ومدينة ود مدني وولاية الجزيرة عامة”، بدليل إعلان حكومة الولاية حالة الطوارئ في اليوم التالي لصدور القرار.

ولفتت ،إلى أن حل مشكلة طلاب المحمول لا يعني إطلاقاً تهاونها باللوائح الحاكمة، و”إنما معالجات في ظروف استثنائية وذات طابع اسثنائي لجأت لها كثير من الجامعات”،و”هنالك سابقة تبناها مجلس العمداء نفسه لطلاب الدفعة (24)”.وطالبت، كل منسوبيها بأن تكون مصلحة الجامعة” نصب أعيننا جميعا” مناشدة العمداء مواصلة بذل العطاء من اجل الجامعة وطلابها وطالباتها .

وكان أعضاء مجلس العمداء أصدروا بيانا أكدوا من خلاله أن قرار معالجة وتوفيق أوضاع الدفعتين لم يكن بتوصية منهم على الرغم من حرصهم على مصلحة الطلاب

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع