أوضاع مخيفة للمواطنين جراء الفيضانات والحكومة ترد: (لا نستطيع مساعدتكم

0 240

استهجن الخبير والمحلل السياسي الدكتور عبدالعزيز النور حديث والي الخرطوم ووالي الجزيرة لمتضرري الفيضانات بالولايتين عن عجزهم تقديم أية مساعدات مالية أو عينية أو أغاثية لهم مبيناً أن والي الخرطوم قال للمتضررين: (لا أملك لكم إلا الدعوات) بينما قال لهم والي الجزيرة: (مابقدر أعمل ليكم حاجة). متسائلاً لماذا إذن زار الواليان هؤلاء الناس الذين تهدمت بيوتهم ولايملكون حتى خيمة تأويهم. إلى جانب حوجتهم الماسة للغذاء والدواء مع تحذير وزارة الصحة بتفشي الأوبئة والأمراض والكوارث البيئية.

وتساءل النور عن أصدقاء الحكومة الانتقالية في المحيطين الإقليمي والدولي العربي والأفريقي مشدداً على أنه عند انفجار مرفأ بيروت إنبرى العالم كله لمساعدة لبنان بينما اكتفى أصدقاء حمدوك بتقديم التعازي أو المساعدات الضئيلة جداً والتي لا تتناسب مع حجم الكارثة. وأضاف النور إن حكومة حمدوك مسؤولة مسؤولية مباشرة عن الانهيار الاقتصادي الذي يعانيه السودان الآن مؤكداً أنها حتى الآن فشلت في انتشال السودان من هذا المستنقع مما ساعد في تفشي الجريمة وانهيار قيم الأخلاق السودانية السمحة التي عرف بها الشعب السوداني داخل وخارج الوطن متوقعاً وفي ظل الظروف الحالية تفاقم معاناة متضرري الفيضانات داعياً رجال المال والأعمال السودانيين الوطنيين تقديم يد المساعدة لهؤلاء النفر الكريم من أبناء الوطن وأن يتكامل الجهد الشعبي مع منظمات المجتمع المدني لنجدة أهلنا الطيبين

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع