زكاة غرب كردفان تدشن برنامج سحائب الرحمة الثامن

0 15


الفولة : محمد الشفيع

دشن الأستاذ حماد عبدالرحمن صالح والي ولاية غرب كردفان رئيس مجلس الأمناء وبرفقته امين عام الحكومة وممثلي قوي إعلان الحرية والتغيير بالولاية ومدير عام وزارة الصحة والتنمية الإجتماعية واميني زكاة غرب وشمال كردفان ورئيس الجهاز القضائي بالولاية وأعضاء لجنة الأمن والعديد من قيادات المؤسسات والمواطنين شهدوا جميعاً تدشين برنامج سحائب الرحمة (٨) الذي نفذه ديوان الزكاة بتكلفة إجمالية بلغت ٦٣٥،٧٥،١٠٠٠ جنيه واحتوي على مشروعات إنتاجية وخدمية ودعم للفقراء والمساكين والخلاوي والمساجد والأئمة والدعاة وشرائح الخريجين وذوي الإحتياجات الخاصة بالإضافة إلى مشروعات المأوى والأسناد الزراعي وتوفير احتياجات طلاب المدارس .
ولدي مخاطبته حفل التدشين قال والي غرب كردفان أن عمل ديوان الزكاة متطور جداً ويمثل نقلة نوعية للولاية من خلال المشروعات المقدمة وهذا يؤكد أن هناك تخطيط استراتيجي متميز مبيناً أن ماتم تقديمه في سحائب الرحمة (٨ ) استوعب كافة الشرائح وسيشكل إضافة حقيقية للمستهدفين من المستفيدين وأشاد والي غرب كردفان بماظل يقدمه ديوان الزكاة من عمل كبير في المشروعات الإنتاجية والخدمية ودعم الفقراء والمساكين وأشار أن الديوان تدخل بقوة في دعم خدمات التعليم والمياه والصحة وساهم في تعزيز الأمن المجتمعي من خلال المشروعات المقدمة وإسناد المتضررين من الكوارث وأشار أن الزكاة شعيرة دينية اقتصادية تساهم بصورة كبيرة في إصلاح المجتمع وجدد والي غرب كردفان دعمه الكامل لديوان الزكاة حتى يقوم بدوره تجاه أهل المصارف والمجتمع وبشر مواطني الولاية بالعديد من المشروعات الخدمية إضافة إلى تدشين برنامج ثمرات في الأسبوع القادم . وفي ذات السياق قال دكتور عاطف ابوعنجة مدير عام وزارة الصحة والتنمية الإجتماعية بالولاية أن الزكاة شعيرة دينية يجب تعظيمها وقدم الشكر للمكلفين ودافعي الزكاة وأشاد بماتم تقديمه من برامج في سحائب الرحمة (٨) مبيناً أن القطاع الصحي حظي بالعديد من الأجهزة والمعدات الطبية الحديثة التي تشكل إضافة كبيرة لولاية غرب كردفان .
هذا وقد خاطب الأستاذ بشير محمد عمر أمين الزكاة بالولاية الحضور في فاتحة تدشين سحائب الرحمة (٨) موضحاً أن البرنامج تكلفته الإجمالية ستمائة وخمسة وثلاثون مليون وسبعمائة وواحد وخمسون الف جنيه يستفيد منه أكثر من (٨٧) ألف أسرة وتنوعت فيه المشروعات الإنتاجية والخدمية لكافة الشرائح من أهل المصارف الشرعية موضحاً أن قطاع الرحل وجد حظه كاملاً من خلال إسناد فقراء الرحل والمخيمات العلاجية للإنسان والحيوان واصلاح عدد من الحفائر والسدود لتساهم في استقرار الرحل مشيراً إلى الدعم الكبير الي مؤسسات العمل الدعوي والدعاة وقال إن مايميز سحائب الرحمة (٨) هو الاسناد الزراعي الذي استهدف زراعة (١٢) الف فدان بتكلفة بلغت مئتان مليون واستفاد منه (١٢٠٠) اسرة هذا وأشاد أمين زكاة غرب كردفان بالدعم الكبير من قبل حكومة الولاية لديوان الزكاة وقدم شكره للمكلفين وكل العاملين عليها الذين قدموا كل غال ونفيس من أجل تعظيم الشعيرة ومساعدة أهل المصارف وقال محمد عمر أن مهمة الديوان هي تحقيق العدالة الإجتماعية وتعميق معاني شعيرة الزكاة وسط المجتمع لتذويب الفوارق وتطيب النفوس وصناعة تواصل مشبع بالإلفة والمودة والتكافل والتراحم بين أفراد المجتمع حتى يجد أهل المصارف حقهم الشرعي من مال الأغنياء ليبارك الله على المكلفين بالطهر والبركة والنماء في أموالهم وهذا غاية مانرجوه . وفي ذات السياق قال الأستاذ عباس الجيلي الشاذلي ممثل الحاضنة السياسية للحكومة أن ديوان الزكاة غرب كردفان ظل يقدم مشروعات وخدمات متعددة ساهمت بصورة واضحة في دعم الفقراء والمساكين واحتياجات العديد من المؤسسات الخدمية مشيراً أن الحاضنة السياسية دائماً تركز على توفير احتياجات المواطنين وتساهم في الحد من الفقر وسط المجتمع مبيناً أن المرحلة المقبلة ستشهد العديد من المبادرات التي تنصب في تذليل معاش المواطن .
هذا وقد خاطب الناظر عبدالمنعم الشوين ممثل الإدارات الأهلية خاطب حفل تدشين سحائب الرحمة (٨) مؤكداً دعم الإدارة الأهلية للديوان حتى يحقق الغايات المرجوة في المجتمع وأشاد بجهود الديوان وماظل يقوم به تجاه كل المحليات .
وفي ختام تدشين البرنامج قدم والي الولاية رئيس مجلس الأمناء نموزج من الإسناد المالي المقدم من قبل الديوان إلى مكاتب الزكاة بمحليات المجلد والفولة وكانت اللفتة البارعة في ختام البرنامج هي تكريم أمين الولاية الأستاذ بشير محمد عمر من قبل قيادة الجيش الشعبي لتحرير السودان قطاع غرب كردفان وقد كرمه عدد من قيادات الجيش الشعبي وو الي الولاية وسط إشادة كبيرة من الحضور .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع