المالية: نتألم لوقوف المواطنين في الصفوف وانجلاء أزمة الوقود اعتبارًا من الغد

0 155

كشف مقرّر لجنة السلع الاستراتيجية بوزارة المالية علي عسكوري، عن تفريغ باخرتي جازولين وبنزين في ميناء بورتسودان بحمولة”40″ ألف طن لكلٍ منهما، وباخرة قمح.

وأكّد إنجلاء أزمة الوقود بدءًا من الغد.

وقال عسكوري في تصريحاتٍ لصحيفة الصيحة الصادرة اليوم”الأحد” إنّ الوزارة أوفت بالالتزامات المالية لسداد البواخر، وتقع على وزارة الطاقة مسؤولية ضخ الوقود وتوزيعه.

وأقرّ بأنّ هناك أزمة، ولكن يجري العمل لتحسين الموقف.

وأكّد توالي البواخر تباعًا، واعترف عسكوري بأزمة في توفير النقد الأجنبي للوفاء بالتزامات هذه البواخر.

وقال” ما زلنا نبحث مع بنوكٍ ومؤسسات مختلفة لتوفير خطوط اعتماد تمويل للوقود والدقيق”.

ونفى وجود أيّ مشكلة في القمح وإنّما في الدقيق والتوزيع وتهريبه.

وأشار إلى أنّ المطاحن تعمل بطاقتها القصوى، ويتمّ طحن أكثر من”80″ ألف جوال دقيق يوميًا، وحاجة البلاد حوالي”100″ ألف جوال يوميًا.

وتأسف عسكوري على صفوف الخبز بالعاصمة.

وقال” وقوف المواطنين في الصفوف قطعًا يُؤلمنا”.

وتابع” لا يمكننا القول إنّ المشكلة قد حلّت بالكامل وعلى الناس عدم القلق”

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع