تحت شعار “أيادي العطاء”.. جمعية الشارقة الخيرية تسير قافلة مساعدات إلى ولايتي كردفان والنيل الازرق

0 7

الخرطوم : هند بشارة

سيرت جمعية الشارقة الخيرية قافلة مساعدات إلى ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق، تحت شعار “أيادي العطاء” وذلك إستكمالاً للمساعدات الإماراتية المقدمة للسودان دعماً للمتضررين من السيول والأمطار والتي إستفاد منها حتي الان أكثر من (2) مليون شخص في ولايات السودان المختلفة.
حضر وداع القافلة معالي احمد ادم بخيت وزير التنمية الإجتماعية وسعادة حمد محمد حميد الجنيبي سفير الإمارات لدى السودان والسيد إبراهيم الشحي مدير مكتب جمعية الشارقة في الخرطوم .
وأفاد السفير حمد الجنيبي إن هذه المساعدات تعتبر تجسيداً حقيقياً لنهج العطاء الإنساني الذي تنتهجه دولة الإمارات وهي تأتي استجابة إلى توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”، وفي إطار تضامن دولة الإمارات وشعبها إلى جانب الشعب السوداني الشقيق في هذه الظروف الراهنة، ولا شك أن جمعية الشارقة الخيرية جزء من هذه الجهود التي تقدمها الدولة للمحتاجين والمتضررين من الكوارث الطبيعية حول العالم. مشيراً إلى أن هذه المساعدات تؤكد على عمق وقوة العلاقات الأخوية التي تربط البلدين الشقيقين.
من جانبه أشاد معالي احمد أدم بخيت بالمساعدات الإنسانية التي ظلت تقدمها الإمارات إلى السودان مثمناً تجربتها الإنسانية المتفردة والتي تقوم من خلالها بدعم ومساندة الأشقاء في كافة الظروف مشيراً إلى أن المساعدات الإماراتية إستمرت هذا العام في السودان لأكثر من (3) أشهر ووصلت إلى كل الولايات، مشيداً بالمبادرة التي قدمتها جمعية الشارقة الخيرية وهي تقدم الدعم للمتضررين من الاوضاع في حنوب كردفان والنيل الازرق.
من جهته أفاد السيد إبراهيم الشحي مدير مكتب جمعية الشارقة بالخرطوم بإن هذه القافلة تأتي دعماً للمتضررين من السيول والأمطار في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق تحت شعار “أيادي العطاء” ونستهدف من خلال هذه المساعدات إعلاء قيم المساندة وتقديم الدعم للشعب السوداني الشقيق مشيراً إلى أن مكتب الجمعية في الخرطوم ظل يتابع الوضع الإنساني في السودان ووقف على حجم معاناة المتضررين، وقمنا بدراسة دقيقة استهدفنا تحديد الاحتياجات الفعلية من المواد الغذائية للمتضررين مؤكداً على مواصلة الدعم للعديد من شرائح المجتمع في السودان من خلال المشاريع التنموية في المجالات المختلفة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...