احمد عبدالوهاب يكتب.. أيادي الخير.. سيدة شباب المنظمات الوطنية.

0 9

فنجان الصباح
احمد عبدالوهاب




أثبت السيد النائب الاول للرئيس، سعادة الفريق أول حميدتي) أنه أكبر داعم للعمل الخيري في السودان،، دون منازع.. وقيمة الاغاثات، وعدد القوافل ينهض دليلا دامغا على صحة ما نقول..
وإذا كان سيادته هو (ملك) العمل الإنساني الخيري غير المتوج.. فإن منظمة شباب أيادي الخير هي (سيدة شباب) المنظمات الوطنية الطوعية قاطبة.. برامجها ومشروعاتها وقوافلها خلال الفترة الماضية، كفيلة بأن تجعلها إحدى مفاخر العمل الطوعي والإنساني بالسودان.. وفي ظل الحرب الشعواء الظالمة التي شنتها حكومة حمدوك على المنظمات الوطنية والغاء معظمها وايقاف انشطتها ومصادرة موجوداتها.. فقد أبلت ايادي الخير، وهي وحيدة فريدة ( بلاء حسنا).. ولولاها لكان أداء المنظمات الوطنية (صفرا كبيرا)..
في بلاد الغرب يفخرون ب – اوكسفام.. واطباء بلا حدود – وبمنظمات كير وإنقاذ الطفولة، وغيرها من منظمات تدس السم في الدسم.. ومع ذلك يؤكدون للدنيا (ان عالم اليوم تحكمه المنظمات الطوعية) ..
جيوش بلا سلاح ولا جنرالات، ومع ذلك تعطي بلادها قوة ناعمة لا تقدر بثمن..
فمتى يستفيق السودان لكي يفاخر الدنيا ب(شباب أيادي الخير)..
أم أنهم سيندبون حظهم مع الشاعر إذ يقول
سيذكرني قومي إذا جد جدهم
وفي الليلة الظلماء يفتقد البدر..

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...