جمعية الصفوة السودانية ومؤسسة المآب الخيرية توقعان تعاون مشترك

0 75

الرياض/ سعيد النور
ضمن برامج الأمانة العامة لجمعية الصفوة السودانية وتعزيز خطط العمل التكافلي والطوعي وبناء شراكات إستراتيجية لتحقيق أهداف الجمعية وخدمة أبناء الوطن داخل وخارج السودان شهدت قاعة النرجس بفندق قراند بلازا بالعاصمة الرياض مساء الثلاثاء الثاني من شهر أغسطس الحالي حفل توقيع بروتوكول تعاون مشترك بين جمعية الصفوة السودانية ومنظمة المآب الخيرية وشركة أرجاء اليمامة السعودية كمنسق للخدمات اللوجستية بما يخدم جميع الأطراف.
حضر الحفل مديرو الجهات المعنية و عدد من رؤساء الجمعيات الصديقة يتقدمهم الأستاذ مبارك عثمان وحرمه الأستاذة ايمان بشير والأستاذ نميري صالح والأمير كنتباي والإعلامي الأستاذ محمد مجذوب وعدد من رجال الأعمال والمستثمرين.
بدأ الحفل بآيات من الذكر الحكيم تلاها على مسامع الحضور الشيخ ياسر خوجلي وجاءت كلمة الصفوة الترحيبية من الدكتورة هنادي الشيخ شكرت خلالها الحضور الكريم على تلبية الدعوة ورحبت باختيار منظمة المآب لجمعية الصفوة لتكون الشريك الوطني لتنفيذ برامج ومشاريع السقيا والمبادرات الأخرى في أرض الوطن العزيز وثمنت دور شركة أرجاء اليمامة والجهود المقدرة من دكتور ابراهيم العنزي لدفع عجلة أنشطة وفعاليات الجمعية والعمل على انحاحها مالياً ولوجستيا.
تم عرض تقديمي للبرامج التكافلية والخيرية التي نفذتها جمعية الصفوة السودانية خلال هذا العام ووجدت استحسان كبير من الحضور.
جاءت فكرة العمل الخيري في مجال السقيا خلال حفل تدشين كتاب ذكرياتي مع الوالد الشيخ محمد أحمد حسن للإعلامي والطبيب دكتور محمد عثمان وذلك بعمل تؤامة بين الجمعية ومنظمة الشيخ محمد أحمد حسن الخيرية بالسودان ولحسن الحظ كان من ضمن الحضور الدكتورة مآب أحمد يوسف أبو سن رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لمنظمة المآب الخيرية بولاية مسيسبي بالولايات المتحدة الأمريكية والتي تزور المملكة العربية السعودية الشقيقة هذه الأيام مما دعاها لتكوين شراكة استراتيجية بين المنظمة وجمعية الصفوة السودانية.
وخلال العرض التقديمي لمؤسسة المآب الخيرية عرضت دكتور مآب أعمال المنظمة منذ تأسيسها وحتى اليوم وفريق عملها بأمريكا والسودان القرى التي تمت تنفيذ حفر آبار فيها وما ينقص تلك المشاريع من خزانات وخطوط ناقلة.
من جانبه أشاد دكتور ابراهيم بن محمد العنزي بدور جمعية الصفوة السودانية سعيها الدؤوب في خدمة المجتمع وثمن الجهود المبذولة من قبل إدارة منظمة المآب الخيرية لعمل السقيا والتي تعد من المشاريع الحيوية واجرها عظيم وأكد استعداد شركته لتسهيل وتنسيق كل ما يخدم المصالح المشتركة بين الجميع.
ثم تم توقيع بروتوكول التعاون المشترك بين الأطراف الثلاثة ومثلها كل من رئيس جمعية الصفوة السودانية الأستاذ كمال محمد الحسن ودكتورة مآب أحمد يوسف أبو سن المدير العام لمؤسسة المآب الخيرية لحفر الآبار بالسودان ودكتور ابراهيم العنزي رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لشركة أرجاء اليمامة.
قدم المكتب التنفيذي لجمعية الصفوة دروع تذكارية فخمة بهذه المناسبة للدكتور ابراهيم العنزي والدكتورة مآب أبو سن ثم كرمت المنظمة والدة دكتورة مآب الأستاذة الفاضلة والمربية الكريمة أم الكل بخيتة بوشاح البر والتقدير مما كان له الأثر الطيب في قلوب كل الحضور مما جعل الدموع تنساب على الخدود ولحظات مؤثرة ومعبرة وكانت لفتة بارعة ومقدرة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع