وزارة الصحة ولاية الخرطوم تكشف عن مراجعة جودة الألبان ومزارعها

0 10

الخرطوم :محمد مصطفى

كشفت وزارة الصحة ولاية الخرطوم، عن قيامها بالكشف السريع عن الألبان وعمل خطه عاجله لمراجعة مزارع الألبان حتي لاتسبب مشاكل للاصحاح البيئي، مشيرة الي ان تقويه النظام الصحي من خلال وضع التخطيط الاستراتيجي السليم.

وقال د.محمود القائم مدير عام وزارة الصحة ولاية الخرطوم، مخاطبته ورشة تقويه النظام الصحي،بفندق القراند هوليدي فيلا، والذي نظمته وزارة الصحة الاتحادية بالتعاون مع وزارة الصحة ولاية الخرطوم بتمويل كامل من منظمة الصحة العالمية، ان الوزارة تسعي في الفترة القادمة علي إنزال برنامج النظام الصحي المحلي في محليات الولاية السبع علي ان تتفرغ الوزارة لوضع السياسيات والخطط والإشراف والمتابعة، مشيرا الى ان الوزارة ستسخر كافه الإمكانيات حتي تقوم المحليات بدورها كاملا.

واقر د.محمود بوجود اشكاليات في القانون، بيد ان الوزارة والمحليات تجاوزا الاشكاليات من خلال التنسيق مع المدراء التنفيذيين، واضاف بدأنا في قيام نظام صحي وترسيخه لحين تغيير القانون، وتابع بالقول ان الولاية من الولايات ذات الخصوصية وان الوزارة دعمت المحليات بالطلمبات والماكينات للاستعداد لفصل الخريف .

وأشار القائم الي ان زيارة والي ولاية الخرطوم الي الوزارة ركزت علي ضرورة الاهتمام بالجانب الوقائي باعتباره المخرج، منوها الي أن توصية الوالي بضرورة الكشف السريع عن الألبان وعمل خطه عاجله لمراجعة مزارع الألبان حتي لاتسبب مشاكل للاصحاح البيئي مع الاهتمام بالتخلص السليم والامن للنفايات الطبية.

وشدد محمود علي ضرورة قيام الكشف الطبي للعاملين في محلات المأكولات والمشروبات باعتبارها احد آليات المحافظة علي صحة وسلامة المواطن.

من جانبه دعا الاستاذ عابدين سليمان المدير التنفيذي لمحلية بحري، وزارة الصحة الولاية لمراجعة المسالخ ومعالجة الروائح المنبعثه منها، حتي لايتاثر سكان تلك المناطق، واضاف ان الذين يسكنون بالقرب من مصفاة الجيلي يتأثرون مما يتطلب وضع الحلول السليمه لهم.

وناشد عابدين مدراء النظام الصحي بالمحليات المختلفة بعمل شراكات مجتمعيه، خاصة ان هناك اكثر ٩٠% من المنظمات لديها اسهامات.

و في ذات السياق قالت د.عايده حاكم مدير التخطيط والسياسات بوزارة الصحة الاتحادية، ان تقويه النظام الصحي المحلي واحدة من أهم الموجهات للخطة الاستراتيجيه لوزارة الصحة ولاية الخرطوم، ولكن الظرف الاقتصادية والأوضاع التي تشهدها البلاد، عملت علي هز الأنظمة الصحية، وأضافت ان الوزارة تعمل على استصحاب محددات الصحة والتغطية الصحية الشاملة وتحليل أصحاب المصلحة تعمل علي التخطيط السليم للأنظمة الصحيه.

وطالبت عائدة بدمج الصحة في كل السياسات، موضحة ان الصحة الاتحادية تمتلك مايفوق ٣٠ وثيقة صحيه وكل ذلك يصب في تحسين صحة الناس.

و في السياق قالت د.اشواق ابراهيم مدير الإدارة العامة للتخطيط الاستراتيجي والمعلومات بوزارة الصحة ولايه الخرطوم، ان ولاية الخرطوم من الولايات السباقه في كثير من المجالات والبرامج، داعية محليات الولاية الي صياغه الخطط بصورة محكمة.

وفي سياق متصل كشف د. وليد ممثل منظمة الصحة العالمية عن قيام دورات متتالية في النظام الصحي المحلي في الفترات القادمة وذلك حتي تستطيع الولاية في الفترة القادمة بالتحدث بلغه واحدة، مشيرا ان هناك بعض المحليات بدأت في الحوار المجتمعي وتحديث الهياكل لربط كافه أجزاء النظام مع بعضه البعض. واوصي المتدربين بضرورة القراءة وزياده الاطلاع في الشأن الصحي.

وفي ذات المنحي قال د.محمد السراج مدير النظام الصحي المحلي بوزارة الصحة ولاية الخرطوم، انه يجب تنزيل تلك الأفكار علي أرض الواقع حتي يصبح النظام الصحي المحلي المحلي واقعاَ ملموساً في الفترة القادمة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع