صندوق تنمية أبيي يستنكر الأحداث الدامية بالمنطقة ويصدر بيان شديد اللهجة

0 100

أبناء المسيرية يطالبون الحكومة السودانية باتخاذ خطوات أكثر جدية و صرامة تجاه القضية و ذلك بالحفاظ علي حدوده مع دولة الجنوب ١/١/١٩٥٦ م. وذلك في بيان تلقته “الحرية نيوز ” هذا نصه:

أبيي : الحرية نيوز

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان بخصوص الأحداث الدامية بأبيي:

جماهير الشعب السوداني الأوفياء:

لقد تابعنا و تابعتم بكل أسف تطورات الأحداث الدموية الأخيرة بمنطقة أبيي ذات الخصوصية و الأهمية الاستراتيجية و الحيوية للسودان ككل و التي راح ضحيتها أكثر من ١٦ شخص من أبناء المسيرية الأعزاء و عشرات الجرحي برصاص مليشيات دينكا نقوك الجائرة ابتداء من الحادث الأول بتاريخ ١٧فبراير ٢٠٢٢م بدبة أم سجم مرورا بحادث دبة ماكير في ٢١فبراير ٢٠٢٢م و ليس انتهاءا بحادث جرف التبلديات في ٥ مارس ٢٠٢٢م و لا زالت الانتهاكات مستمرة في ظل صمت تام و تواطؤ مفضوح من قبل قوات اليونسفا _ قوات الامم المتحدة الأمنية الموقتة لحفظ الأمن بمنطقة أبيي منزوعة السلاح.

جماهير شعبنا الأعزاء:

إننا في صندوق تنمية أبيي نستنكر و ندين بأشد العبارات ما حدث لشعبنا _ شعب المسيرية _ من قتل و نهب و ترويع ، و نحمل قوات اليونسفا مسؤولية ما حدث كاملة لتهاونهم و انحيازهم الواضح للدينكا و عليه نطالب و نؤكد علي الآتي:

١/ سودانية أبيي و قوميتها.
٢/ رفض الانتهاكات المتكررة التي تمارسها مليشيات دينكا نقوك مع كل جيرانهم و اعتداءهم علي التوج خير شاهد علي ذلك.
٣/ نطالب قوات اليونسفا بالتزام الحياد و القيام بدورهم كامل في حفظ الأمن و حماية المدنيين العزل.
٤/ كما نطالب قوات اليونسفا المسارعة في نزع الألغام التي زرعها دينكا نقوك في المسارات و حول مناهل المياه و التي أودت بحياة اثنين و جرح ثلاثة آخرين من جملة القتلي و الجرحي المذكورين آنفا و قتل عشرة رأس من البقر.
٥/ نطالب الحكومة السودانية باتخاذ خطوات أكثر جدية و صرامة تجاه القضية و ذلك بالحفاظ علي حدوده مع دولة الجنوب ١/١/١٩٥٦ م.

اعلام الصندوق
٧ مارس ٢٠٢٢م

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...