توتر بين حمدوك وزرائه بعد طلبهم كشف لقاءاته مع المكون العسكري

0 34

الخرطوم : الحرية نيوز

كشفت مصادر عليمة عن نشوب نقاش حاد وارتفاع في الأصوات بين رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك وبعض وزراء قوى الحرية والتغيير في اجتماع مجلس الوزراء الأخير عندما طالب بعض الوزراء تنويرا عن لقاءات حمدوك المتتالية مع المكون العسكري.
وذكرت المصادر أن حمدوك حسم إلحاح وزير الخارجية مريم الصادق ووزير الصناعة إبراهيم له في الطلب بصورة حاسمة وذكر لهم بان اللقاءات تعنيه وانه من واقع مسؤوليته كرئيس وزراء يلتقي من يلتقي.
وكان المكون العسكري قرر بصورة قاطعة عدم الجلوس مع قوى الحرية والتغيير في أعقاب حديث عضو المجلس السيادي محمد الفكي سليمان بان شراكتهم مع العسكريين خصمت من رصيدهم، بيد أنهم لم يمانعوا من الجلوس مع رئيس الوزراء منفردا.
وجرت لقاءات بين حمدوك والمكون العسكري في أعقاب تفاقم الأزمة وتوصلت إلى خطوط عريضة لمعالجة القضايا مسار الخلاف.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع