النيابة تقيّد إجراءات ضد حركة مناوي لاحتلالها مقر رياضي في الخرطوم

0 611

الحرية نيوز :

قيّدت النيابة العامة إجراءات قانونية ضد قوات تابعة لحركة تحرير السودان بقيادة مني أركو مناوي، لاحتلالها مقر اللجنة الأولمبية وتخريب معدات.

وقدمت اللجنة الأولمبية السودانية شكاوى إلى مجلس السيادة ووزارة الدفاع ووزارة الشباب والرياضة لاحتلال مقرها بواسطة قوة عسكرية.وقال سكرتير عام اللجنة، حسام هاشم،

، الخميس: “قيّدنا إجراءات قانونية ضد قوات تابعة لحركة مناوي احتلت مقر اللجنة”.

وأشار إلى القوة العسكرية التي قدرها بـ 150 فرد، على متن سيارات عسكرية تحمل أسلحة ثقيلة مثل مضادات الطيران والدوشكات ومدافع الثنائي والرباعي.وقال هاشم إن القوة العسكرية استولت على القاعات، كما أزالت نظام المراقبة الداخلي والخارجي بعد كسر أبواب غرفة التحكم المركزية، مؤكدًا إتلاف القوة لمعدات تخص اللجنة.

ورفض أمين الإعلام بحركة تحرير السودان، محمد حسن هارون، التحدث عن شكاوى اللجنة الأولمبية.

ووصلت القوات الى الخرطوم في سياق الترتيبات الأمنية التي نص عليها اتفاق السلام بين الحكومة والجبهة الثورية الموقع في جوبا بالثالث من أكتوبر المنصرم.

وتقول قيادات في الجبهة الثورية إن الاتفاق لم يتحدث أصلا عن نقل قوات عسكرية الى الخرطوم، وأبدت استغرابها من إصرار كل من مناوي والطاهر حجر وعبد الله يحي على أن تتواجد القوات العسكرية في عمق العاصمة.

وقال هاشم إن وزيري الدفاع والشباب والرياضة أكدا أن قوات الحركة ستخرج من مقر اللجنة، الذي يُوجد داخل الحديقة الدولية، خلال اليوم الخميس.

كما أكد أن اللجنة لن تتنازل عن إجراءات التقاضي حتى وإن خرجت القوة من مقر اللجنة، مشيرًا إلى انهم يطالبون بخروج القوات من الحديقة الدولية باعتبارهم مهدد أمني.ويقول مسؤولو اللجنة الأولمبية إنهم يواجهون صعوبة في العمل لوجود هذه القوة بالياتها الضخمة داخل مقر اللجنة.

وطلبت القوة العسكرية من أفراد الحراسة فتح المقرّ، لكن طلبهم قوبل بالرفض باعتبار أنّه يتبع للجنة الأولمبية الدولية.

ويخشى المسؤولون من اصدار اللجنة الأولمبية قرارًا بتجميد جميع الأنشطة الرياضية في السودان ما لم تتدخل السلطات العليا لانهاء الوجود المسلح داخل مقرها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع