بيان من طلاب كلية هندسة الحاسوب جامعة النيلين الدفعة (20) وتهديد بالتصعيد

0 548

الحرية نيوز :

بسم الله الرحمن الرحيم

نتحدث إليكم بسم الله أولا ثم بسم الحرية و السلام و العدالة ” المزعومة في هذا الوطن ” .

بسم طلاب كلية الهندسة جامعة النيلين .

بسم طلاب الدفعة 20 قسم هندسة الحاسوب ” الخريجين رغم جور الإدارة و ظلم الشؤون ! ” .

في البدء نترحم على شهداء ثورة ديسمبر المجيده الذين قدمو اروحههم ودمائهم بسخاء من أجل هذا الوطن، ونتمي عاجل الشفاء للمصابين.

الموضوع:

درجت سنة الامتحانات في هذة الكلية على الانعقاد بصورة إلكترونية لأكثر من سنتين على التوااالي .

جلسنا لسبع إمتحانات من اصل ثمانية إمتحانات هي مقرر الفصل الثاني من السنة الرابعة .

لم يتم الجلوس للامتحان الأخير وهو لمادة نظم التشغيل بسبب تفاجئنا صباح يوم الامتحان انا الإمتحان سيعقد بصورة ورقية ” وليس ال…. كل ال…. ! ” .

وكما هو معلوم لديكم أن الاستذكار للامتحان الورقي ليس كالاستذكار للامتحان الإلكتروني ” هل يستويان مثلا !” .

مع العلم ان دكتور المادة موضع الاشكال عجز عن تقديم مادتة بشكل الكتروني تم التواصل مع الدكتور من قبل الطلبة ولكن ” الحال ياهو الحال ” مع ذلك كنا على استعداد لدخول الامتحان بصورة الكترونية مراعاتنا للظروف الاستثنائية للفصل الدراسي ولكن ” حدث ما حدث ” .

تم رفض الجلوس للامتحان الورقي بعدها ظهرت النتيجة و كل الدفعة مسجلة كغياب في المادة و ملحق .

تم اختيار نفر كريم من الدفعة للتفاهم مع الإدارة و الوصول الي حل ولكن هيهات .

بعدها تم تقديم خطاب الي الشؤون العلمية بمطلبين اما الجلوس لامتحان بديل إلكتروني للمادة او يتم ترحيلها الى السنة الخامسة .

لم يصل خطاب من الشؤون العلمية الي الكلية و كان اليوم الاثنين الموافق ١٥/٢/٢٠٢١ يوم امتحان الملحق بالنسبة للمادة و مع العلم ان امتحان الملحق كان ايضا بصورة و رقية للمرة الثانية ” ما لكم كيف تحكمون ؟ ” و تم رفض الجلوس للامتحان من غير وصول رد من الشؤون العلمية .

بعدها سار ركن نقاااش بالنسبة للمادة و المطالب ووجدنا الدعم من اخواننا في بقيت الفرق داخل كلية الهندسة ” هل من مزيد ؟ ” .

علمنا في ما بعد ان الشؤون العلمية للجامعة اعطت حق تقرر مصيرنا لادارة الكلية ” احكم فأنت الخصمُ و الحكمُ ! ” اختارت ادارتنا الملحق ” الورقي ” كحل مع وجود خيار البديل .

كان يوم الاربعاء الماضي الموافق ٣/٣/٢٠٢١ يوم اعلان نتيجة الملاحق و مجددا اختارت ادارتنا خيار المحمول لكل الدفعة ما ترتب علية تضرر نفر كريم من الدفعة بالفصل و الاعادة .

كل ذالك تحت حجة تتطبيق اللوائح اللتي لم تنزل من سماء النيلين السابعة لتعبد بل وضعت لتدير عملية التعليم بالجامعة و هي قابلة للتعديل والاضافة وليست دستور ” لا يأتية الباطل من بين يديه ولا من خلفه “.

وعليه نناشد الجهات المختصة بالتدخل لحل هذه المعضله وانصاف العداله وإحقاق للحق.

مطالبنا :

١ / ترحيل المادة الي السنة الخامسة ” فقط لا غير ! ” .حقا تحرسو ولابيجيك حق تلاوي وتقلعو

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع