السفارة الامريكية تحذر رعايها من السفر للسودان وتنبه من اعمال نهب واختطاف واستمرار وجود بعض الجماعات الإرهابية

0 253

وجهت السفارة الامريكية في الخرطوم تحذيرا لرعاياها من السفر الى السودان اثر تدهور الامن بجانب اعمال نهب واختطاف واقتحام للبيوت ونصحت مسؤوليها استخدام سيارات مصفحة في التجوال .

وفي التفاصيل حذرت السفارة الامريكية بالخرطوم رعاياها من المواطنين الأمريكيين من السفر إلى السودان لأسباب من بينها تدهور الأمن والنهب المسلح واقتحام البيوت والاختطاف المسلح للسيارات واستمرار وجود بعض الجماعات الإرهابية في السودان.وطلبت السفارة من المسؤولين الحكوميين الأمريكيين السفر في سيارات مصفحة داخل السودان لأداء مهامهم الرسمية.والخميس الماضي بحث رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، مع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين، وإزالة اسم السودان من قائمة الإرهاب الأميركية، خلال مكالمة هاتفية تلقاها من الوزير الأميركي أمس، كما تلقى حمدوك اتصالاً هاتفياً مع وزير الخارجية السعودي، فيصل بن فرحان، ناقشا خلاله تعزيز التعاون الثنائي.وقال حمدوك، في حسابه الرسمي على «تويتر»، إن السودان يتطلع لاستمرار دعم الإدارة الأميركية في الفترة الانتقالية في البلاد. وذكر بيان صادر عن مجلس الوزراء أن وزير الخارجية الأميركي أبدى تفاؤله بالتقدم المحرز في ملف رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.وأشار «البيان» إلى أن رئيس الوزراء أعرب عن تطلعه لحذف السودان من لائحة الإرهاب قريباً، وذلك بتعاون الأجهزة المختلفة في الحكومة الانتقالية

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
error: عفوا لا يُسمح بنسخ محتوى الموقع